تتواجد توتال في المملكة العربية السعودية منذ حوالي 40 عاما، حيث نجحت في تأسيس علاقة ناجحة ذات منفعة مشتركة مع شركة النفط الوطنية أرامكو السعودية، ولا سيما في قطاع التكرير والتوزيع. بدأت توتال نشاطاتها في المملكة العربية السعودية عند توقيعنا اتفاقية لتصريف النفط الخام عام 1974. تمتلك توتال منذ عام 1978 مكتبا تمثيليا في المملكة مقره اليوم في الخبر. 

بدأت توتال نشاطاتها في قطاع التكرير والتوزيع في المملكة عام 2007، حيث استحوذت على 51٪ من أسهم المشروع المشترك "توتال السعودية للزيوت" (ساتلوب) وأصبح اسم الشركة لاحقا توتال السعودية للمنتجات البترولية، التي تقوم بتصنيع وتسويق مواد التشحيم والمنتجات المتخصصة. 

وفي عام 2008، وقعنا اتفاقية مشروع مشترك مع أرامكو السعودية لتأسيس شركة "أرامكو السعودية توتال للتكرير والبتروكيماويات" (ساتورب) التي تعمل على تنمية مصفاة للتكرير والبتروكيماويات للتحويل الكامل في مدينة الجبيل، التي تصل قدرتها الإنتاجية عند استكمالها إلى 400 ألف برميل يوميا من النفط الخليجي الثقيل الخام.

التكرير والكيماويات

قمنا ببناء مصفاة للتكرير والبتروكيماويات عالمية المستوى للتحويل الكامل في الجبيل. في عام 2008، وقعت توتال اتفاقية مشروع مشترك مع شركة أرامكو السعودية لإنشاء شركة "أرامكو السعودية توتال للتكرير والبتروكيماويات" (ساتورب) التي قامت بتنمية مصفاة للتكرير والبتروكيماويات للتحويل الكامل في مدينة الجبيل. وقد صممت المصفاة، التي هي الآن في طور التشغيل الكامل، لمعالجة ما يصل إلى 400 ألف برميل يوميا من النفط الخليجي الثقيل الخام، الأمر الذي يجعلها أكبر مصافي توتال وواحدة من أكثرها كفاءة من حيث القدرة على تحويل النفط الخام. 

ستتيح ساتورب عند اكتمالها 1200 فرصة عمل دائمة وتخلق خمسة أضعاف من فرص العمل غير المباشرة.

التسويق والخدمات

تسوق توتال السعودية للمنتجات البترولية، المشروع المشترك بين توتال (51٪) ومجموعة زاهد (49٪)، مجموعة واسعة من مواد التشحيم والمنتجات المتخصصة التي تحمل علامة توتال التجارية في أسواق السيارات وقطاعي الصناعة والنقل البحري. تمتلك توتال السعودية للمنتجات البترولية، الذي يقع مقرها الرئيسي في مدينة جدة مكاتب فرعية ومخازن في الرياض والدمام وأبها. 

تنتج الشركة مواد التشحيم في مصنع مجهز بألات أوتوماتيكية متطورة لمزج الزيوت في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية. وبدأ المصنع إنتاجه في مايو / أيار 2013 بقدرة إنتاجية سنوية مبدئية تعادل 25 ألف طن متري من الزيوت في الوردية الواحدة. 

 كما إنّ شركة توتال حاضرة أيضا في مطار جدة عبر مشروع "بتروستار للطيران" المشترك الذي أقامته مع شريك سعودي محلي والذي نملك منه حصة 25٪.

الطاقات المتجددة

تدعم توتال جهود المملكة العربية السعودية لتنويع مزيج الطاقة عبر شركة "SunPower" التابعة لها والرائدة عالميا في الطاقة الشمسية التي تقدم حلولا غير مسبوقة من حيث الكفاءة والموثوقية والأداء. 

في عام 2010، قامت شركة "SunPower" بتركيب نظام كهروضوئي بقدرة 2 ميغاواط على سطح جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية، وتعتبر هذه المحطة المجهزة بـ 9300 لوحة شمسية عالية الكفاءة الأضخم من نوعها في المملكة العربية السعودية حتى يومنا هذا.

البحث والتنمية

إنّ شركة توتال عضو في برنامج التعاون الصناعي في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية، وهو برنامج شراكة في مجال القطاع الصناعي وجامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية.

مبادرات المسؤولية الاجتماعية لتوتال في المملكة العربية السعودية

تشارك توتال في مجموعة متنوعة من مبادرات المسؤولية الاجتماعية. تنظم شركة ساتورب العديد من البرامج التعليمية، من بينها برنامج تدريبي جامعي تقدم من خلاله التدريب التقني لحوالي 500 تلميذ سعودي من خريجي المرحلة الثانوية وبرنامج المنح الدراسية الدولية لاستكمال دراستهم ضمن برنامج الماجستير في الهندسة في المعهد الفرنسي للبترول ومصادر الطاقة الجديدة (IFPEN).  يدعو برنامج التحضير الجامعي الطلاب السعوديين من أصحاب المواهب لاستكمال المرحلة الجامعية والحصول على الشهادات في الهندسة والعلوم المالية في أفضل الجامعات السعودية والبريطانية والأمريكية.

في عام 2013، نظمت ساتلوب حملة سلامة الأطفال على الطرق لتعليم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و9 سنوات في 6 مدارس في جدة.

الأرقام الرئيسية

  • 40
    سنة من التواجد في المملكة العربية السعودية
  • 9.6مليار دولار
    لمنح عقود ساتورب للهندسة والتوريد والتشغيل
  • 400 ألفبرميل يوميا
    من النفط الخام الثقيل في ساتورب
  • 500هكتار
    لوحدات ساتورب ومنشآتها

معلومات توتال

لمعرفة المزيد عن توتال

مشاريع لضمان طاقة أفضل في المملكة العربية السعودية

مواقعنا الإلكترونية في المملكة العربية السعودية

مواقعنا الإلكترونية